الذهب يتوجه لأطول ركود منذ أربع سنوات

الذهب يتوجه لأطول ركود منذ أربع سنوات

اسعار الذهب – الذهب انخفض اليوم متوجا لأطول ركود منذ أربع سنوات، حيث قفز الدولار الى أعلى مستوياته في 34 شهرا وقال صانع سياسة بنك الاحتياطي الفيدرالي أن الحوافز النقدية للولايات المتحدة قد تنخفض ​​خلال أشهر.

و ارتفع الدولار إلى أعلى مستوى منذ يوليو 2010 مقابل سلة من العملات الرئيسية بعد ان قال جون وليامز رئيس مجلس الاحتياطي أمس أن البنك المركزي قد يبدأ للحد من مشتريات السندات الشهرية في وقت مبكر من الربع الثالث. وانخفضت حيازات المنتجات المتداولة في البورصة مدعومة الذهب كل أسبوع منذ منتصف فبراير شباط. وارتفع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 للأسهم الى مستوى قياسي منذ يومين.

والسوق التي تواجه رياحا معاكسة مع استمرار أسواق الأسهم العالمية طريقها أعلى، مع الاستثمار المؤسسي بعيدا عن سوق الذهب ويتم سحب تحفيز البنوك المركزية تدريجيا عن الاقتصاد الأمريكي

و تراجعت العقود الآجلة للذهب تسليم يونيو 1.6 في المئة ليغلق على مستوى 1،364.70 $ للاوقية (الاونصة) في الساعة 1:51 على كومكس في نيويورك. انخفض سعر للجلسة السابعة على التوالي ، وهي أطول ركود منذ مارس 2009. و في وقت سابق، لمست هذا المعدن $ 1،357.60، وهو أدنى مستوى لعقد الأكثر نشاطا منذ 18 ابريل نيسان.

فقدان الثقة

تراجع سعر الذهب 19% خلال العام حيث فقد بعض المستثمرين الثقة في المعدن ، و قال وليام فى تصريحاتة انة “من الواضح أن سوق العمل قد تحسنت منذ سبتمبر” وقال ان البنك المركزي قد خفض وتيرة شراء من قبل هذا الصيف وإنهاء البرنامج في وقت متأخر من هذا العام.

وفى استطلاع لوكالات المال العالمية أكد كثير من المحللين ان توقع انخفاض اسعار الذهب بداية الاسبوع المقبل امر لا مفر منة

و تراجعت عقود الفضة الآجلة لتسليم شهر يوليو بنسبة 1.4 في المئة إلى 22.352 دولار للأوقية في كومكس، مواصلة تراجعها خلال الاسبوع الى 5.5 في المئة وهو أكبر خلال شهر واحد.

وتراجع البلاتين الآجلة تسليم يوليو 1.2 في المئة الى 1،468 $ للأونصة، وانخفض للأسبوع الثاني على التوالي.

إضافة تعليق