الذهب يتراجع بفعل توقعات بتقليص التحفيز الأمريكي

الذهب يتراجع بفعل توقعات بتقليص التحفيز الأمريكي

تراجع الذهب ما يزيد عن 1.6 في المئة يوم الخميس مع تضرر معنويات المستثمرين بفعل استمرار التكهنات بشأن مستقبل التحفيز النقدي في الولايات المتحدة.

ومع أن البنك المركزي الأوروبي وبنك انجلترا واصلا الإحجام عن أي إجراء جديد في سياستهما فإن اهتمام الأسواق تركز على الملامح الاقتصادية الأمريكية والمؤشرات التي تعكسها أي بيانات بخصوص الموعد الذي قد يبدأ فيه مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) تقليص برنامجه الخاص بشراء السندات.

وأظهرت بيانات نشرت يوم الخميس يوم أن اقتصاد الولايات المتحدة نما بوتيرة أسرع من المتوقع في الربع الثالث من العام إضافة إلى تراجع طلبات إعانة البطالة لأول مرة بشكل غير متوقع الأسبوع الماضي وهو ما يشير إلى تعافي سوق العمل.

وهبط الذهب في السوق الفورية في أحدث معاملات 1.6 في المئة عن الإغلاق السابق إلى 1222.80 دولار للأوقية (الأونصة) بعدما تراجع في وقت سابق من الجلسة إلى 1220.74 دولار.

وحقق المعدن النفيس أكبر مكاسبه في أكثر من شهر يوم الأربعاء مع إفراط المستثمرين في المراهنة على انخفاض الأسعار. وكان تأثير العوامل الفنية أكبر من البيانات الأمريكية القوية الخاصة بالتوظيف في القطاع الخاص ونمو قطاع الخدمات قبل صدور بيانات الوظائف غير الزراعية يوم الجمعة.

وهبطت الفضة إثنين في المئة إلى 19.29 دولار للأوقية.

وانخفض البلاتين 0.8 في المئة إلى 1357 دولارا للأوقية.

وتراجع البلاديوم 0.3 في المئة إلى 726.72 دولار للأوقية

إضافة تعليق