الذهب يتجة للصعود بعد هبوطه 2% الجلسة الماضية

استرد الذهب بعض عافيته يوم الخميس بعدما اجتذب هبوطه في الجلسة الماضية صائدي الصفقات لكن ارتفاع الدولار وتبدد التوقعات بمزيد من التيسير النقدي في الولايات المتحدة جعلا المعدن النفيس عرضة لمزيد من عمليات البيع.

وعاد بعض تجار الحلي في هونج كونج للسوق الفورية لكن حائزي المعدن في أنحاء أخرى من اسيا حولوا أموالهم الى الاسهم بعد اقبال المستثمرين مجددا على الاصول المنطوية على مخاطر اثر بيانات اقتصادية امريكية قوية وسياسات نقدية توافقية لبنوك مركزية عالمية.

وسجل الذهب الفوري أعلى مستوى في الجلسة عند 1648.41 دولار للاوقية (الاونصة) وبلغ 1643.59 دولار بحلول الساعة 0703 بتوقيت جرينتش مرتفعا 1.49 دولار عن الاغلاق السابق. كان الذهب قد تراجع أكثر من اثنين بالمئة يوم الاربعاء بعدما تجاهل البنك المركزي الامريكي الاشارة الى مزيد من التيسير النقدي.

وقال رونالد ليونج مدير لي تشيونج جولد ديلرز في هونج كونج “المعنويات سيئة للغاية بالطبع. بعد النزول عن 1650 دولارا للاوقية ربما نواصل الهبوط الى 1600 دولار.” وأضاف أن أي انتعاش للذهب سيكون محدودا ويتركه في نطاق بين 1675 و1680 دولارا للاوقية.

واستقرت الفضة دونما تغير يذكر عند 32.07 دولار للاوقية بينما تراجع البلاتين 0.4 بالمئة الى 1664 دولارا للاوقية والبلاديوم 0.93 بالمئة الى 688.75 دولار للاوقية.

الذهب ينتعش بعد هبوطه

الذهب ينتعش بعد هبوطه

إضافة تعليق