أستقرار الدولار امام الجنية المصرى وهبوط حاد لليورو

أستقر سعر صروف الدولار امام الجنية المصرى عند 6.2 ونصف جنية للشراء و6.3 ونصف جنية للبيع حيث بلغ اخر أرتفاع سجلة الدولار امام الجنية المصرى واحد فى المئة وذالك نتيجة الركود الاقتصادى وغياب تعاملات الافراد فى الدولار مما دفع معظم شركات الصرافة الى تغطية إحتيجاتها من البنوك .

ودفعت ازمة ديوم منطقة اليورو الى الهبوط الحاد لسعر اليورو امام الجنية منذ بداية الاسبوع الجارى ليصل سعر شراء اليورو الى 7.84 وللبيع الى 7.88 جنيها .

ويقول رئيس شعبة الصرافة فى مصر محمد الأبيض الى ان كميات الدولار المعروضة فى مصر من قبل الافراد لا تزال محدودة وهو ما دفع معظم شركات الصرافة المصرية الى اللجوء للبنوك لتلبية إحتيجاتها من العملة موضحا الى استقرار سعر الدولار امام الجنية اليوم فى مصر .

وعن الهبوط الحاد لليورو امام الجنية المصرى والذى لم يحدث منذ بداية العام الجارى ووعدم وضوح الروئية لأزمة ديون اليورو وحل قريب لها فى ظل خروج بعض الدول من الاتحاد والتى أثرت بشدة على أنهيار اليورو .

استقرار الدولار وهبوط اليورو

استقرار الدولار وهبوط اليورو

إضافة تعليق